التعاون الاقتصادية والفنية

2020/5/14

(ODA) مساعدات اليابان للتنمية الرسمية

ظلت اليابان تدعم التنمية  في العديد من الدول النامية منذ خمسينات القرن العشرين.

الوكالة اليابانية للتعاون الدولي (جايكا) هي واحدة من أكبر المنظمات الحكومية التي تساعد في التنمية في دول أجنبية حول العالم. منذ عام 1976م، فلقد كانت تعمل جايكا في المملكة العربية السعودية مع سجل حافل على النحو التالي

تنمية الموارد البشرية

تم تأسيس المعهد العالي السعودي الياباني للسيارات في جدة في عام 2002 من قِبل حكومتي المملكة العربية السعودية واليابان، وبالتعاون مع شركات القطاع الخاص في كلا البلدين، المشروع الذي يرمز إلى التعاون الثنائي الوثيقة بين البلدين. وقد تخرج من المعهد حوالي 3000 من الفنيين السعوديين الشباب  ذوي المهارات العالية، منذ تأسيسه
 
     



المعهد العالي للصناعات البلاستيكية (HIPF)

لقد تأسس المعهد العالي للصناعات البلاستيكية في عام 2007 كمعهد تدريب مهني يقدم الدعم التعليمي للشباب في المملكة العربية السعودية لاكتساب المهارات الفنية الخاصة بتصنيع البلاستيك، بالتعاون بين شركة شرق (مشروع ياباني- سعودي مشترك) والحكومة السعودية. وأيضاً، ساهمت الحكومة اليابانية في التدريب في المعهد من خلال دعم إيفاد الخبراء اليابانيين
 
      
 

المعهد السعودي للإلكترونيات والأجهزة المنزلية (SEHAI) 

لقد تأسس المعهد السعودي للإلكترونيات والأجهزة المنزلية في عام 2009م، لتقديم الدعم التعليمي للشباب السعودي لاكتساب المهارات الفنية في مجال الإلكترونيات، بدعم من مركز التعاون الياباني للشرق الأوسط (JCCME)، والمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني في المملكة (TVTC)، وكلية نيبون الهندسية (NEEC) في اليابان، وبعض الشركات السعودية واليابانية الخاصة